كلمة العميد

نحمد الله – سبحانه وتعالى- حمد الشاكرين ونصلّي ونسلّم على المصطفى المبعوث رحمة للعالمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعـــــد:

تعد كلية التربية إحدى كليات الجــــــامعة الأسمرية الإسلامية وقد أنشئت الكلية تحت مسمى المعهد العالي لإعداد المعلمين بموجب القرار رقم (485) لسنة 1428 مسيحي (1998م) ضمن المؤسسات التابعة لجامعة المرقب، ثم تغيّر الاسم إلى كلية إعــداد المعلمين وانتهى إلى كلية التربية، وآلت تبعية الكلية إلى جـــــامعة مصراتة بموجب قرار اللجنة الشعبية العـــامة للتعليم والبحث العلمي (ســــابقاً ) رقم (149) لسنة 2010م ، ثم إلى الجـــــامعة الأسمرية الإسلامية بموجب قرار وزارة التعليم رقم (444) لسنة 2013م.

وبالنظر إلى تاريخ التأسيس تُعَدّ الكلية من أوائل الكليات التي تأسست في مدينة زليتن التي بلغ الآن عددها سبع عشرة كلية، وكلية التربية أسهمت في إثراء الحياة العلمية والثقافية في مدينة زليتن، حيث قدمت للمجتمع مئات الخريجين بمختلف تخصصاتهم، فســـــاهموا في مجــــــــــال التربية والتعليم، وكذلك النهوض بجميع قطاعات المجتمع الخدمية، وأسهمت في تخريج أعداد لا بــــأس بها من المعلمين باختلاف تخصصــاتهم يعملون في مجال التعليم بمختلف مدراس مدينة زليتن، ومجــــالات أخــرى ضمن الوظائف العــــامة للدولة.

وأخيرًا وليـــــس آخرًا سنعمل دائمًــــا لتطوير الكليــة في جميع المجـــالات، وسنسعى فــي المــدة القــــادمة إلى الحصول على الاعتماد المؤسسي والبرامجي، والله ولي التوفيق.

 

 

د. حسين الهادي الشريف

عميد الكلية

15/12/2021م