أقيم بمدرج الجامعة الأسمرية الإسلامية ندوة علمية والموسومة بعنوان ” الانتخابات الليبية بين الدوافع السياسية والمسارات القانونية ” صباح اليوم الإثنين الموافق 29 نوفمبر 2021 م، التي نظمها قسم العلوم السياسية بكلية الاقتصاد والتجارة وبمشاركة أساتذة القسم والمهتمين بالشأن الانتخابي داخل وخارج مدينة زليتن، هذا وجاءت الندوة اسهامًا في تحقيق التكامل المنشود بين المستوى النظري الاكاديمي والتطبيقي العملي، قام قسم العلوم السياسية بكلية الاقتصاد والتجارة زليتن بعقد هذه الندوة بالتعاون مع أساتذة أجلّاء يتحدثون عن العملية الانتخابية المزمع عقدها في 24 / 12/ 2021م من هذا العام، والتي تتمثل في التصويت لاختيار سلطة تشريعية وسلطة تنفيذية، وتحقيقًا للتعايش السلمي ومواساةً للمعاناة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والقانونية التي يعانيها المواطن الليبي، من خلال تعدد المراحل الانتقالية، كما كان هدف هذه الندوة هو فهم الأسس القانونية الداعمة والمساندة لهذا الاستحقاق الانتخابي وضمانات ما بعد الانتخاب ، وتوضيح الدوافع الفكرية التي تٌؤثر ويتأثر بها المُرشح وفهم ومعرفة مدى إلمام المترشح بمسؤولياته الوطنية، ودور المفوضية العليا للانتخابات والإعلاميين وأهل الاختصاص بالتوعية، وفهم مراحل السيناريوهات المحتملة للعملية الانتخابية وما بعدها.